الدايت والسعرات الحرارية

الصيام المتقطع

يعد الصيام الآن أحد أشهر اتجاهات الصحة واللياقة البدنية. يعتقد الناس أنه يساعدهم على إنقاص الوزن وتحسين صحتهم. تظهر العديد من الدراسات أن المباعدة بين الوجبات لها تأثير إيجابي على الجسم والعقل ،مما قد يؤدي إلى حياة صحية أطول.

الصيام المتقطع..ينقي الجسم من السموم

لقد صام الناس لأسباب دينية أو روحية لسنوات عديدة.

لقد اكتشف الناس مؤخرا الفوائد الصحية للصيام، ويعتبر الآن عصري وشائع القيام بذلك لأهداف متعددة، مثل فقدان الوزن.

الغرض من الصوم المتقطع هو تخليص جسم السموم والطعام الضار من الوجبات السريعة.

إذا كنت سريعا، يمكنك محاربة الآثار السلبية لتناول الطعام السريع والسموم.

أسفرت تجارب الصيام المتقطع على الفئران الدهنية عن فقدان الوزن وتحسينات في ضغط الدم ومستويات الكوليسترول والسكر في الدم.

أظهرت الدراسات التي أجريت على البشر أن الصوم المتقطع آمن وفعال، لكنه ليس أكثر فعالية من أي نظام آخر لتخفيف الوزن. يجد الكثير من الناس صعوبة في الصيام، وخاصة أولئك الذين نجحوا من أساليب فقدان الوزن الأخرى في الماضي.

ما ھو الصیام المتقطع؟

التوقيت .. مفتاح نجاح الصيام المتقطع

الصيام المتقطع هو وسيلة لتناول الطعام الذي ينطوي على فترات متعددة من عدم تناول الطعام. لا يملي أي الأطعمة التي يجب أن تؤكل خلال هذه الفترات، لكنها تقترح عند تناولها.

هذا ليس نظام غذائي تقليدي، ولكن يمكن وصفها بدقة أكبر كمادة في تناول الطعام.

مبدأ الصوم المتقطع هو تناوله فقط خلال فترات معينة من اليوم على سبيل المثال، لا يأكل لمدة 12 إلى 16 ساعة.

كيف يؤثر الصيام المتقطع في الجسم؟

أثناء الصيام ،يستخدم الجسم الجلوكوز من الدم أو من الكبد لمواصلة العمل بشكل جيد. إذا استمر الصيام لأكثر من ثلاثة أيام ،يبدأ الجسم في استهلاك الدهون والبروتينات المخزنة ،وخاصة الأنسجة العضلية. الهدف من الصيام هو تطهير الجسم وتجديد شبابه مع خسارة الوزن ومحاربة بعض الأمراض.

مفتاح نجاح الصيام المتقطع

تشير بعض الأبحاث إلى أن توقيت الصيام مهم. يجعل التوقيت الصحيح الصيام متقطعا أكثر واقعية ومستدامة، وهو مفيد لفقدان الوزن وكذلك إدارة مرض السكري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى