طب وصحة

أسباب خمول الجسم وثقل الرأس

أسباب خمول الجسم وثقل الرأس

قد يبدو الأمر وكأنه مشكلة صحية بسيطة، ولكن على أي حال فإنه يفرض السيطرة في حياة مرهقة، والنعاس والمشكلة الشديدة التي يعاني منها معظم الناس.

في ظل هذه الخلفية، يقول موقع Indian Bold Sky على الويب إن هناك العديد من أسباب النعاس والثقل في القمة، على النحو التالي:

1- سن اليأس: من الأعراض التي تحدث عند وصول المرأة إلى سن اليأس لأنها تشعر بمزيد من الخمول والكسل خلال هذه الفترة.
2- انخفاض مفاجئ في ضغط الدم: يحدث هذا عادة عند تناول وجبة كبيرة ثم الوقوف على الفور، وعند هذه النقطة قد تشعر بالدوار.
3- الجفاف: تعني هذه العملية نقص الماء، وفي هذه الحالة يصبح الجسم غير قادر على الاستمرار في العمل بنفس الكفاءة مما يجعل الناس يشعرون بالدوار.
4- عدم انتظام ضربات القلب: يؤدي هذا إلى عدم انتظام ضغط الدم، وبالتالي يتأثر إمداد الدماغ بالدم المؤكسج، مما يسبب الدوار.

أسباب ثقل الرأس: تعرف عليها

قد تشعر بالثقل في بعض الأحيان، مما قد يجعلك تقلق. تعرف على أسباب زيادة الوزن الثقيل في هذه المقالة.

يمكن اعتبار الرأس الثقيل من أعراض صداع التوتر، والذي يُعرَّف بأنه ألم مستمر على جانبي الرأس، وأحيانًا مع ضغط وألم في العينين، وضيق في عضلات الرقبة.

تعرف على المزيد حول الأسباب الرئيسية في هذه المقالة.

أسباب ثقل الرأس الصحية

يمكن أن يكون الرأس الثقيل علامة على مرض خطير لا ينبغي تجاهله. تشمل الأسباب الصحية المرتبطة برأس ثقيل ما يلي:

1. الإصابات العضلية

أي إصابة تسبب إجهادًا للعضلات أو ألمًا في الرأس والرقبة يمكن أن تجعل رأس الشخص وعينيه تشعر بالثقل وتجعل رفع الرأس أمرًا صعبًا.

هناك أيضًا الوهن العضلي الوبيل، وهو ارتخاء العضلات وضعفها الذي يمكن أن يسبب ثقل الرأس وصعوبة التحدث أو مضغ الطعام.

2. التهاب الجيوب الأنفية

يحدث التهاب الجيوب الأنفية عندما تلتهب الممرات الأنفية مما يسبب ضغطًا وألمًا في الوجه، بالإضافة إلى احتقان الأنف والصداع الشديد، مما يؤدي إلى ثقل الرأس.

3. الإصابة بالحساسية

يمكن أن تجعلك الحساسية الموسمية، المعروفة أيضًا باسم حمى القش أو التهاب الأنف التحسسي، تشعر بالدوار. لأن الأعراض المصاحبة غالبا ما تؤدي إلى التوتر والازدحام.

4. الإصابة بالصداع

يمكن أن يؤدي تيبس الرقبة والتعب والصداع المرتبط بالصداع النصفي إلى خفة الرأس.

يمكن أن يسبب صداع التوتر أيضًا ألمًا في عضلات الكتف والرقبة، مما يجعل الرأس يبدو أثقل من المعتاد.

5. التعرض لأمراض الأذن

يمكن أن تسبب اضطرابات الأذن الداخلية، مثل التهاب الأذن الوسطى، صداعًا مستمرًا يؤدي غالبًا إلى الدوخة والثقل.

6. ظهور أورام الدماغ

أحد أسباب ثقل الرأس هو أورام الدماغ الحميدة أو الخبيثة، والتي بدورها يمكن أن تسبب ضغطًا على الجمجمة ودوخة وصداعًا.

7. الإصابة باضطرابات التوازن

يمكن أن يتسبب الدوخة والدوار الناتج عن بعض الحالات الطبية في فقدان التوازن والشعور بثقل شديد في الرأس. تشمل الحالات التي تسبب اضطرابات التوازن مرض مينيير والتهاب العصب الدهليزي ودوار الوضعة الانتيابي الحميد.

الأسباب الثقيلة لها علاقة بالعادات اليومية

هناك عادات وممارسات يومية غير صحية يمكن أن تجعلنا نشعر بالثقل، مثل:

  1. النوم أكثر من 9 ساعات في اليوم يؤدي إلى الكسل والخمول والشعور بالثقل.
  2. يمكن أن تسبب أوضاع الجلوس غير الصحية، مثل الجلوس أمام شاشة الكمبيوتر على مستوى منخفض أو مرتفع، ثقلًا أو ألمًا في مؤخرة الرأس والعينين.
  3. الإجهاد هو أحد الأسباب الرئيسية لكونك غاضبًا، لأن الكثير من المشاعر القوية والغضب والقلق المستمر غالبًا ما تؤثر على صحة الجسم.
  4. تناول أطعمة غنية بالدهون غير صحية.

اقرأ ايضا : 

 

علاج ثقل الرأس

بعد فهم سبب وزن الرأس، ومن ثم فهم طرق العلاج، هناك نوعان من طرق العلاج، وهما:

1. تغيير نمط الحياة

إذا كان سبب ثقل الرأس هو التعب أو سوء التغذية أو الجفاف، فاتبع هذه النصائح:

  • الحصول على قسط كاف من النوم.
  • تناول نظام غذائي متوازن.
  • شرب ما يكفي من الماء.
  • الابتعاد عن مثيرات التوتر والقلق.
  • تجنب إجهاد العين أمام شاشة الكمبيوتر أو التلفزيون.

2. العلاج بالأدوية

قد يصف لك طبيبك أدوية لعلاج بعض الحالات التي تسبب ثقل الرأس، مثل:

  • الأدوية الوقائية للصداع النصفي.
  • مكمل غذائي محدد لعلاج فقر الدم المرتبط بنقص الحديد أو لعلاج نقص الفيتامينات الأخرى.
  • مضادات الهيستامين ومزيلات الاحتقان المستخدمة لعلاج الحساسية أو التهاب الجيوب الأنفية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى