تريندات

محمود عباس يندد بمقتل مدنيين اسرائيليين فى عملية العاد

محمود عباس يندد بمقتل مدنيين اسرائيليين فى عملية العاد

 

AMD / رام الله : ادان الرئيس محمود عباس، الجمعة، قتل المدنيين الإسرائيليين، مؤكدًا أن قتل المدنيين الفلسطينيين والإسرائيليين لن يؤدي إلا إلى تفاقم الوضع حيث نعمل جميعًا على تحقيق الاستقرار ومنع التصعيد.

وحذر الرئيس عباس من أن المستوطنين وغيرهم يجب ألا يستغلوا هذا الحدث المدان للهجوم والرد على شعبنا الفلسطيني. وجدد إدانته للهجمات المستمرة على شعبنا ومقدساته الإسلامية والمسيحية، والتي خلقت أجواء من التوتر وعدم الاستقرار.

وأشار إلى أن دائرة العنف تظهر أن السلام الدائم والشامل والعادل هو أقصر الطرق وأكثرها عقلانية لتوفير الأمن والاستقرار لشعب فلسطين وإسرائيل والمنطقة.

تفاصيل عملية العاد

 

وقال عباس في بيان إن قتل المدنيين الفلسطينيين والإسرائيليين لن يؤدي إلا إلى تفاقم الوضع في وقت نحاول فيه جميعًا تحقيق الاستقرار ومنع التصعيد، محذرًا من استخدام حادثة المستوطنين اليهود ذريعة لشن هجوم. وقال المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي أوفير جيندلمان لوسائل إعلام عربية على تويتر: “أجرى رئيس الوزراء نفتالي بينيت مشاورات أمنية مع وزير الدفاع ووزير الخارجية ووزير الأمن الداخلي واللواء. وقائد الشرطة سين رئيس بيت ورئيس أركان حرب جيش الدفاع الإسرائيلي ورئيس الموساد “. ومسؤولين كبار آخرين استعرضوا خلالها تسلسل الأحداث التي وقعت الليلة في بلدة عد والجهود الجارية لإلقاء القبض على الإرهابيين. واضاف: “تقرر مواصلة العمل مع الشرطة وسوات والشين بيت خلال الساعات والايام القادمة. أعداؤنا في الخارج لن يتمكنوا من القيام بحملة لقتل اليهود أينما كانوا. إنهم يحاولون كسر معنوياتنا، لكنهم سيفشلون. سنعتقل الإرهابيين والبيئة التي تدعمهم وسيدفعون الثمن. أعبر عن خالص التعازي لأسرة الفقيد من صميم قلبي.

اقرأ ايضا : 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى